محبات الله وطريق الهدي
لا اله الا الله [ حلموا الى طريق الهدي ]



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

ربي لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك , رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمدا نبيا ورسولا , اللهم اغفر لى وارحمنى وارزقنى ارفعنى وعافنى  واعفو عنى , اللهم ما اصبح بي من نعمه او باحد من خلقك ف منك وحدك لا شريك لك فلك الحمد ولك الشكر


شاطر | 
 

 عاشر من تعاشر فلا بد من الفراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أملي يارب رضاك
.
.
avatar

عدد المساهمات : 556
نقاط : 30061
تاريخ التسجيل : 02/04/2010
العمر : 27

مُساهمةموضوع: عاشر من تعاشر فلا بد من الفراق   الإثنين أبريل 05, 2010 2:44 pm


عاشر من تعاشر فلا بد من الفراااااااااااق




عندما تبدأ بضب حاجياتك .. وأعينهم تترقب بصمت ...
وأفواههم مطبقة رعباً من لفظ الوداع ..







فتضم عينيك أعينهم ...
وتأبى كلماتك وأحرفك الترجل ...
معلنة لك رفضها لانسلالك من بينهم ...




فتبحث عنهم ..
لتراهم هنالك تتوسلك أعينهم بالبقاء ...
وتصافحك أيدهم على أمل اللقاء !



وتبدأ تعليقاتك المازحة بمحاولة يائسة منها لتلطيف الجو المشحون بأتراح الوداع ..
فتخسر لأول مره رؤية ابتسامتهم ..
وسماع قهقهتهم ..

فتستسلم بطبع قبلات الوداع على وجناتهم ...
ومنحهم ابتسامة يتيمة ..
فيبادلونك بدموعٍ .. وكلمات أبت أن تُلفَظ يومها ..




مُخلفاً لهم بعضاً من بقاياك ،، خوفاً من اغتيال مساحتك في ذاكرتهم ..
وخوفاً من رحيلك التام من أيامهم القادمة..




فتبدأ دموعك بالانهيار ..
حتى على تلك اللحظات البائسة بينهم ..
فمرارتها تتحول لحلاوة في تلك اللحظات ...
عيوبهم تتحول لمزايا وحسنات ..
فتحن لهم منذ أول لحظة فراق ..
وتحن لحكايا طالما أزعجتك وأثارت تذمرك ...
لسخافات كثيراً ما عكرت مزاجك ..



وتتساءل .. هل سيظل الحنين وهل ستظل معلقاً في ذاكرتهم !
أم ستطويك الأيام والسنين ..!
وستصبح مجرد شخص مجهول الهوية بعد سنين قادمة !!
عاشر من تعاشر فلابد من الفراق ..
(منقول)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عاشر من تعاشر فلا بد من الفراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محبات الله وطريق الهدي  :: خواطر المتحابات-
انتقل الى: