محبات الله وطريق الهدي
لا اله الا الله [ حلموا الى طريق الهدي ]



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

ربي لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك , رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمدا نبيا ورسولا , اللهم اغفر لى وارحمنى وارزقنى ارفعنى وعافنى  واعفو عنى , اللهم ما اصبح بي من نعمه او باحد من خلقك ف منك وحدك لا شريك لك فلك الحمد ولك الشكر


شاطر | 
 

 الوفاء والخير والعفو

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جى جى أم طارق
.
.


عدد المساهمات : 74
نقاط : 31707
تاريخ التسجيل : 01/04/2010

مُساهمةموضوع: الوفاء والخير والعفو   السبت أبريل 17, 2010 9:12 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بناتى وأبنائى لا ننسى الدعاء للأقصى المبارك في كل وقت .

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد
كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.

بناتى لا تنسونى بالدعاء بارك الله فيكم

كثير نسمع هذه الجمل بيننا :
لقد ذهب الوفاء بالعهد من الناس
لقد ذهب الخير من الناس
لقد ذهب العفو من الناس !

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أتى شابّان إلى الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه
وكان في المجلس وهما يقودان رجلاً من البادية
فأوقفوه أمامه
قال عمر: ما هذا
قالوا : يا أمير المؤمنين ، هذا قتل أبانا
قال: أقتلت أباهم ؟
قال: نعم قتلته !
قال : كيف قتلتَه ؟
قال : دخل بجمله في أرضي ، فزجرته ، فلم ينزجر،
فأرسلت عليه حجراً ، وقع على رأسه فمات...
قال عمر : القصاص .... الإعدام

قال الرجل : يا أمير المؤمنين :
أسألك بالذي قامت به السماوات والأرض
أن تتركني ليلة لأذهب إلى زوجتي وأطفالي
في البادية فأُخبِرُهم بأنك سوف تقتلني ثم أعود إليك
والله ليس لهم عائل إلا الله ثم أنا .
قال عمر : من يكفلك أن تذهب إلى البادية ثم تعود إليَّ؟
فسكت الناس جميعا إنهم لا يعرفون اسمه ولا خيمته
ولا داره ولا قبيلته ولا منزله فكيف يكفلونه
ونكّس عمر رأسه والتفت إلى الشابين :
أتعفوان عنه ؟
قالا : لا من قتل أبانا لا بد أن يُقتل يا أمير المؤمنين..
قال عمر : من يكفل هذا أيها الناس ؟!!
فقام أبو ذر الغفاريّ بشيبته وزهده وصدقه وقال:
يا أمير المؤمنين أنا أكفله
قال عمر : هو قَتْل قال : ولو كان قاتلا!
قال: أتعرفه ؟
قال: ما أعرفه قال : كيف تكفله ؟
قال: رأيت فيه سِمات المؤمنين فعلمت أنه لا يكذب
وسيأتي إن شاءالله
قال عمر : يا أبا ذرّ أتظن أنه لو تأخر بعد ثلاث أني تاركك!
قال: الله المستعان يا أمير المؤمنين ...
فذهب الرجل وأعطاه عمر ثلاث ليال ٍ يُهيئ فيها نفسه
ويُودع أطفاله وأهله وينظر في أمرهم بعده ثم يأتي
ليقتص منه لأنه قتل ....
وبعد ثلاث ليالٍ لم ينس عمر الموعد يَعُدّ الأيام عداً
وفي العصرنادى في المدينة :
الصلاة جامعة فجاء الشابان واجتمع الناس
وأتى أبو ذر وجلس أمام عمر
قال عمر: أين الرجل ؟
قال : ما أدري يا أمير المؤمنين!
وتلفَّت أبو ذر إلى الشمس وكأنها تمر سريعة
على غير عادتها ، وسكت الصحابة واجمين
عليهم من التأثر مالا يعلمه إلا الله.
صحيح أن أبا ذرّ يسكن في قلب عمر
وأنه يقطع له من جسمه إذا أراد لكن هذه شريعة
لكن هذا منهج لكن هذه أحكام ربانية
لا يلعب بها اللاعبون ولا تدخل في الأدراج
لتُناقش صلاحيتها ولا تنفذ في ظروف دون ظروف
وعلى أناس دون أناس وفي مكان دون مكان...
وقبل الغروب بلحظات وإذا بالرجل يأتي
فكبّر عمر وكبّر المسلمون معه
فقال عمر : أيها الرجل أما إنك لو بقيت في باديتك
ما شعرنا بك وماعرفنا مكانك !!
قال: يا أمير المؤمنين والله ما عليَّ منك
ولكن عليَّ من الذي يعلم السرَّ وأخفى !!
ها أنا يا أمير المؤمنين تركت أطفالي كفراخ الطير
لا ماء ولا شجر في البادية وجئتُ لأُقتل..
وخشيت أن يقال لقد ذهب الوفاء بالعهد من الناس
فسأل عمر بن الخطاب أبو ذر لماذا ضمنته؟؟؟
فقال أبو ذر :
خشيت أن يقال لقد ذهب الخير من الناس
فوقف عمر وقال للشابين : ماذا تريان؟
قالا وهما يبكيان : عفونا عنه يا أمير المؤمنين لصدقه
وقالوا نخشى أن يقال لقد ذهب العفو من الناس !
قال عمر : الله أكبر ، ودموعه تسيل على لحيته .....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أملي يارب رضاك
.
.
avatar

عدد المساهمات : 556
نقاط : 33421
تاريخ التسجيل : 02/04/2010
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الوفاء والخير والعفو   الأحد أبريل 18, 2010 9:40 pm

ما شاء الله سلمت يمينك يا ام طارق وبانتظار المزيد والمزيد من قلمك النابض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جى جى أم طارق
.
.


عدد المساهمات : 74
نقاط : 31707
تاريخ التسجيل : 01/04/2010

مُساهمةموضوع: بسم الله الرحمن الرحيم   الإثنين أبريل 19, 2010 1:33 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أبنتى ( أملي يارب رضاك ) بارك الله فيكى
ربنا يرضى عنك ويعطيكى ثواب كلامك الطيب


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم يوسف
.
.
avatar

عدد المساهمات : 174
نقاط : 31801
تاريخ التسجيل : 04/04/2010
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: الوفاء والخير والعفو   الجمعة يونيو 11, 2010 9:41 pm

جزاكى الله كل خير
زادكِ الرحمن من وافر نعمه وعظيم مغفرته
وكساكِ بالستر والصحة والعافية
أسعدكِ الرحمن في الدارين أختي فى الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوفاء والخير والعفو
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محبات الله وطريق الهدي  :: قصص وعبر المتحابات-
انتقل الى: